مبينا تفاصيل الحادثة . . . بومبيو : السفارة الامريكية في بغداد كانت غرفة عمليات عسكرية لاغتيال المهندس وسليماني

كشف وزير الدفاع الامريكي السابق مايك بومبيو تفاصيل جريمة اغتيال الجنرال قاسم سليماني ، القائد السابق لفيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس ، مبينا أن بلاده تعمل على مشروع قتل سليماني بشكل مستمر حتى تسنت لها الفرصة.

وأضاف بومبيو في تصريحات صحفية أن الإدارة الأمريكية كانت تراقب تحركات الجنرال سليماني وتعمل على مشروع قتله بشكل مستمر حتى تسنت لها الفرصة ، فأصدر الرئيس الأمريكي القرار بالتنفيذ.

وقال بومبيو إن عنصراً في المخابرات الامريكية أوقف الطائرة التي كانت تقل الجنرال سليماني على المسار قبل نزوله منها ، وأن القائد السابق لفيلق القدس كان في مرمى القناصة بعد نزوله من الطائرة ، مبينا أن ثلاث فرق امريكية كانت متواجدة داخل مطار بغداد الدولي يرتدي عناصرها زي عمال صيانة ونظافة مهمتها مراقبة دخول سليماني الى المطار وخروجه منه.

وبين الوزير الامريكي السابق أن قوة امريكية خاصة كانت تسير خلف رتل الجنرال سليماني مباشرةً وأن قوة أخرى من المارينز كانت تنتشر على طول شارع المطار الدولي ، وان قوة الدعم برئاسة مسؤول قوة الدلتا كانت تتمركز في السفارة الامريكية وتراقب الوضع بكاميرات مرتبطة ببث مباشر من داخل وخارج المطار ، مشيرا الى أن السفارة الامريكية في العاصمة بغداد كانت غرفة عمليات عسكرية لتنفيذ مشروع الاغتيال.

وكان القائد السابق لفيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس قد استشهدا بضربة جوية امريكية بعد خروجهما من مطار بغداد الدولي فجر الثالث من كانون الثاني من عام 2020.

انتهى

شاهد أيضاً

المغرب : مصرع عدد من المهاجرين أثناء محاولتهم اقتحام سياج جيب مليلية الإسباني

أعلن في المغرب عن مصرع عدد من المهاجرين أثناء محاولتهم اقتحام سياج جيب مليلية الإسباني، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.