ما قصة “ايشق”؟ .. فضيحة تلاحق التربية حول إعادة الامتحانات بمدرسة أهلية


في العراق كل شيء جائز ومتوقع، مدرسة أهلية تخالف المنطق وتطالب بإعادة امتحاناتها الوزارية و وزارة التربية تلبي طلبها.

جاء ذلك من خلال، تصدر وسم #ايشق_فضيحة_وزاره_التربية، تويتر العراق وبواقع أكثر من 50 ألف تغريدة على تويتر احتجاجا على إعادة وزارة التربية الامتحان الوزاري لـ مادتي الرياضيات والاحياء حصراً لطلاب مدارس ايشق وجاغ التركية.

وايشق هي مدرسة أهلية في بغداد وكركوك والبصرة تابعة لشركة فزالر التركية، تحت رعاية مجموعة من المستثمرين وعلى رأسهم سلمان التميمي، كانت تكلفة المدرسة في البصرة بمنطقة القبلة ما يقارب 40 مليون دولار وعلى مساحة 3 دوانم.

ما القصة ؟

الغدير تتحرى عن تفاصيل ايشق، في الامتحانات المنصرمة للسادس الاعدادي، اعترضت مدرسة ايشق جاغ التركية على أسئلة مادتي الرياضيات والاحياء، مستندة بذلك على وجود فرعين من خارج المنهاج الدراسي، ولم تكتفٍ بهذه الغرض، بل طالبت إدارة المدرسة في بغداد والكائنة بحي الجامعة، بإعادة الامتحانات استثناءً لها دون غيرها من المدارس الحكومية.

الوزارة تنفي:

نفت وزارة التربية، اليوم الأربعاء، الأنباء التي تحدثت عن إعادة الامتحانات في مدرستي ايشق وجاغ دوناً عن المدارس الأخرى.

وقال المتحدث باسم الوزارة حيدر فاروق في حديث لقناة “الغدير”، إن “النتائج ستظهر خلال اليومين المقبلين، ولا يوجد إعادة امتحانات لأي مدرسة”.

وأضاف فاروق أنه “الطالب الذي ينجح لا أساس له لأن يعيد الامتحانات بسبب إعادتها في مدرسة ما، فهناك أسئلة موحدة لتبرز قدرات الطالب”.

بيان الوزارة لم يكن دليلا كافيا على القناعة بعدم إعادة الامتحانات لمدرسة ايشق وجاغ بحسب تغريدات طالبات المدرسة، مصادر مطلعة تؤكد للغدير عن إعادة الامتحان لمادتي الرياضيات والاحياء لمدرسة ايسق وجاغ دون مدارس العراق كله.

 

 

شاهد أيضاً

مجلس الوزراء يعقد جلسته الاعتيادية برئاسة السوداني

عقد مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، جلسته الاعتيادية برئاسة رئيسه محمد شياع السوداني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *