صحفيون يقفون امام مبنى البرلمان منذ 3 ساعات بانتظار صدور “تخاويل” دخولهم

شكا عدد من الصحفيين والإعلاميين من تأخر صدور التخاويل لدخولهم الى مبنى مجلس النواب لاداء واجبهم الاعلامي في تغطية وقائع جلسة البرلمان المقررة اليوم الأربعاء.

وقال مركز النخيل للحقوق والحريات الصحفية، في بيان تلقته “الغدير” ان “نحو 100 صحفي واعلامي يقفون منذ الساعة التاسعة صباحا امام مبنى مجلس النواب بانتظار صدور التخاويل لدخولهم، مبينًا أنه “طُلب منهم تخفيض عددهم من اجل السماح بدخولهم واستجابوا بالفعل لذلك ولكن دون جدوى.

واوضحوا، أن “كل جهة ترمي الكرة بملعب الاخرى، فهناك جهة تقول ان الامر بانتظار موافقة رئاسة مجلس النواب وجهة اخرى تقول انهم بانتظار الموافقة من مدير مكتب رئيس مجلس النواب.

وطالب مركز النخيل “بضرورة احترام عمل الصحفي والإعلامي والسماح لهم بمزاولة عملهم بكامل الحرية ودون اية مضايقات، والاسراع بحل آلية دخولهم للمجلس النيابي لاداء واجبهم الإعلامي.

وقال مراسل الغدير ان” هذه الحالة تحدث لاول مرة حيث ان التخاويل تكون جاهزة منذ الساعة التاسعة صباحا”. انتهى م3

 

المصدر| قناة الغدير الفضائية

شاهد أيضاً

مجلس الوزراء يعقد جلسته الاعتيادية برئاسة السوداني

عقد مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، جلسته الاعتيادية برئاسة رئيسه محمد شياع السوداني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *