وكالة الأدوية الأوروبية: لقاح “أسترازينيكا” آمن وفعال وفوائده تفوق مخاطره بكثير

انضمت وكالة الدواء الأوروبية إلى منظمة الصحة العالمية وهيئة تنظيم الأدوية البريطانية وبرأت اللقاح الذي تنتجه شـركـة “أسـتـرازيـنـيكا” بالتعاون مع جامعة أوكسفورد ضد فيروس كورونا المستجد من التسبب في التجلط، ووصفته بأنه “آمن” وقد اعلنت ايطاليا استئناف استخدام اللقاح وهي واحدة من أكثر من 15 دولة أوروبية عقلت استخدامه، ويتوقع ان تحذو باقي الدول حذوها.

وقالت رئيسة الوكالة، إيمير كوكي، لدى عرض نتائج المراجعة، إن اللجنة المختصة “خلصت إلى نتيجة علمية واضحة: هذا اللقاح آمن وفعال.

وفوائده في وقاية الناس من مرض «كوفيد ـ 19»، وما يرتبط به من مخاطر الوفاة أو دخول المستشفى، تفوق مخاطره المحتملة”.

غير أن الوكالة لم تستبعد بشكل حاسم وجود صلة بين حدوث جلطات دموية وتعاطي اللقاح، وتقول إنها فتحت تحقيقات إضافية سعيا لفهم الأمر.

كما أكد مدير المكتب الإقليمي لأوروبا بمنظمة الصحة العالمية هانز كلوغه أمس، أن فوائد لقاح “أسترازينيكا” تفوق مخاطره، مضيفا أنه ينبغي على الدول الأوروبية مواصلة استخدامه لإنقاذ الأرواح خلال الجائحة.

في الوقت ذاته، صرح متحدث باسم منظمة الصحة، بأن اللجنة المعنية بسلامة اللقاحات في المنظمة ستصدر نتائجها بشأن لقاح «أسترازينيكا» اليوم.

من جهتها، أكدت هيئة ناظمة بريطانية مستقلة أمس، أنها لم تتوصل إلى وجود أي صلة مباشرة بين لقاح “أسترازينيكا” وتجلط الدم.

كما أكدت الهيئة أنه لا علاقة بين جلطات الدم ولقاح «فايزر»، مشددة على أن هذه الحالات لا تزداد لدى الأشخاص الذين تلقوا اللقاح مقارنة بغيرهم.

وقالت الرئيسة التنفيذية لوكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية البريطانية جون رين: “لا توجد أدلة على أن جلطات الدم في العروق تحدث بشكل متكرر أكثر من المتوقع في غياب التطعيم، والحال كذلك بالنسبة للقاحين”، لكنها أضافت أن تحقيقا يجري في نوع نادر جدا وخاص من تجلط الدم في أوردة المخ.

ورغم ذلك، قال باحثون نرويجيون أمس إنهم توصلوا إلى مؤشرات على استجابة مناعية قوية بين المرضى الذين تم تطعيمهم بلقاح «أسترازينيكا» وأصيبوا بجلطات دموية.

وقال كبير أطباء مستشفى جامعة أوسلو بال أندريه هولمي للصحافيين “نعتقد أن من المهم عرض ما توصلنا إليه، وأننا وجدنا نموذجا تفسيريا معقولا”.

وتم نقل ثلاثة من العاملين الصحيين في النرويج إلى المستشفى مؤخرا بعد إصابتهم بحالات شديدة من الجلطات الدموية والنزيف وانخفاض عدد الصفائح الدموية، وتوفي واحد في وقت لاحق.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة السعودية أمس أن إجمالي عدد الحاصلين على اللقاح في المملكة تجاوز مليونين و600 ألف جرعة حتى الآن عبر 500 مركز مخصص لإعطاء اللقاحات.

وطالب الوزارة ـ وفقا لوكالة الأنباء السعودية ـ الجميع بضرورة التسجيل في تطبيق صحتي للحصول على اللقاح من أجل الحفاظ على صحتهم، مطمئنة الجميع بأن اللقاح آمن وفعال.

من جهة أخرى، أعربت منظمة الصحة العالمية أمس عن «قلقها بشكل خاص» حيال تفشي «كوفيد ـ 19» في البلقان ووسط أوروبا، مشيرة إلى أن الوفيات والحالات التي تستدعي النقل إلى المستشفيات في المنطقتين تعد الأعلى على مستوى العالم.

انتهى .

شاهد أيضاً

الدوري الإسباني: ريال مدريد يحسم الكلاسيكو ويشعل سباقا مثيرا على اللقب

فاز فريق ريال مدريد في مباراته، امس، على فريق برشلونة بعد تسجيل  2-1 في إطار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *