مقتل وإصابة 6 أشخاص بينهم طفل بإطلاق نار “عشوائي” في أميركا

أعلنت وسائل إعلام أميركية، يوم الخميس، عن مقتل وإصابة ستة أشخاص بينهم طفل، بإطلاق نار عشوائي في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

وذكرت وسائل الاعلام ان اطلاق النار حصل داخل مبنى للمكاتب الادارية في مقاطعة أورانج جنوبي ولاية كاليفورنيا، وادى الى مقتل اربعة أشخاص بينهم طفل، فيما أصيب اثنان آخران بجروح أحدهما مطلق النار.

وقالت الشرطة الأميركية إنها سيطرت على الموقع، مشيرة إلى أن الوضع لم يعد يمثل تهديدا للجماهير، كما جرى نقل المشتبه به إلى المستشفى.

واشارت وسائل الاعلام الى أن بثا مباشرا على فيسبوك نشره أحد السكان الذي يعيش بالقرب من المكتب أظهر ضباطاً يحملون شخصا ساكنا من المبنى وضباطًا يقدمون المساعدة لشخص آخر.

وأظهر مقطع الفيديو نفسه الضباط وهم يزيلون مسدسين من شخص يرقد بلا حراك على الأرض، فيما شوهد الضباط وهم يقودون اثنين آخرين مقيديّ اليدين بعيدا.

ومنذ بداية عام 2021، شهدت الولايات المتحدة سلسلة من جرائم إطلاق النار الجماعية التي راح ضحيتها عشرات القتلى والمصابين.

وفي اذار الماضي، قتل رجل بالرصاص 6 نساء أصل آسيوي في ناد للتدليك في ولاية جورجيا الجنوبية.

وفي الشهر ذاته، قتل 10 أشخاص، بينهم شرطي في متجر بمدينة بولدر في ولاية كولورادو، وسط البلاد.

وعمليات إطلاق النار شائعة في الولايات المتحدة، وغالبا ما تحدث في مدارس أو في مراكز تسوق وحتى في أماكن عامة، حيث فشلت الإدارات الأميركية المتعاقبة في وضع حد لعمليات القتل هذه. انتهى م3

شاهد أيضاً

مكتب المرجع الاعلى السيد السيستاني يعلن الأربعاء المقبل أول أيام رمضان

أعلن مكتب المرجع الاعلى السيد علي السيستاني في النجف، يوم الأربعاء المقبل أول أيام شهر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *