الداخلية تبعد شبهة ’’الفعل المتعمد’’ عن حرائق الأسواق

كشفت وزارة الداخلية، اليوم السبت، نتائج التحقيقات التي أجرتها بخصوص الحرائق الكبيرة التي ضربت أسواق ومخازن تجارية، في العاصمة بغداد مؤخراً.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية، اللواء خالد المحنا، في تصريح صحفي اطلع عليه موقع “الغدير”، إن “التحقيقات التي أجرتها الجهات الأمنية المختصة في الحرائق التي اندلعت في أسواق ومخازن تجارية في العاصمة بغداد، لم تثبت بأنها جاءت بفعل مدبر أو انها ناتجة عن حرب اقتصادية”.

وأضاف: “التحقيقات أشارت إلى أن عدم اعتماد الأطر العامة في تطبيق شروط السلامة العامة، أدت إلى حدوث تلك الحرائق”، قائلاً إن “أغلب الحرائق نشبت بفعل تماس كهربائي، وفقا لنتائج التحقيقات”.

وتابع اللواء المحنا، أن “تقارير فرق الدفاع المدني خلال جولاتها التفتيشية في المنشآت والأسواق والمخازن، تشير إلى إن 90% منها، يعتمد المسار العشوائي في تمرير الأسلاك الكهربائية، والخزن غير النظامي، بالإضافة إلى انها لا تطبق شروط السلامة، ما يجعل نشوب الحرائق وارد بنسبة كبيرة”.

واشار الى ان “أصحاب المخازن والأسواق، لا يلتزمون بشروط السلامة في العراق، ولا يأمنون على بضائعهم، عكس بقية بلدان العالم، لذا فقد الكثير من التجار ممتلكاتهم بين ليلة وضحاها بسبب الحرائق الكبيرة”.

انتهى..م1

شاهد أيضاً

لبنان.. إغلاق محطات البنزين يزيد من تفاقم الأزمة

 أغلقت محطات تعبئة الوقود في العاصمة اللبنانية بيروت، يوم الأحد، وذلك لشح مادة البنزين بسبب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *