كرْبَلَاء وَالْأَرْبَعُونَ مَحْفِل إِعْلَامِيٍّ حَقِيقِيٍّ

محمد فخري المولى ||

اَلشَّرِكَاتِ وَالْمُؤَسَّسَاتِ تَسْعَى مِنْ خِلَالِ اَلْإِعْلَامِ تُرَوِّجُ لِمُنْتَجَاتِهَا أَوْ خِدْمَاتِهَا عَنْ طَرِيقِ اَلْإِعْلَانِ بَلْ تَعَدَّى اَلْأَمْرُ أَنَّ اَلدُّوَلَ تُرَوِّجُ لِنَفْسِهَا لِمَوْقِعٍ مُحَدَّدٍ أَوْ حَدَثَ أَوْ مُنْتِجٍ تَفْتَخِرُ بِهِ ، فَتَجِدُ إِنْفَاقًا بِمَلَايِينِ اَلدُّولَارَاتِ لِإِنْتَاجِ وَإِخْرَاجِ مَقْطَعٍ لِدَقَائِقَ مَعْدُودَةٍ ، لِأَجَلِ هَذَا اَلْعَمَلِ تَتِمُّ دَعْوَةٌ أَفْضَلُ مُؤَسَّسَاتِ وَشَرِكَاتِ اَلْإِعْلَانِ وَالْإِعْلَانِ وَالتَّسْوِيقِ وَالتَّرْوِيجِ بَلْ أَكْثَرَهَا تَمَيُّزًا . أَمَّا اَلْمُخْرِجُونَ وَالْمُصَوِّرُونَ وَالْمُمَثِّلُونَ يَجِب أَنْ يَكُونُوا مِنْ اَلنُّخَبِ وَالْمُخْتَصِّينَ .
أَمَّا لِإِضَافَة تَمَيُّزٍ جَدِيدٍ لِلْعَمَلِ لِضَمَانِ شُهْرَةِ وَاتِّسَاعِ أُفُقِ عِنْدئِذٍ سَيَنْطَلِقُ اَلْقَائِمُونَ بِالدَّعَايَةِ إِلَى دَعْوَةِ اَلْمَشَاهِيرِ مِنْ كُلِّ اَلْأَلْوَانِ وَالتَّخَصُّصَاتِ لِتُضَافَ مَلَايِين جَدِيدَةٍ مِنْ اَلدُّولَارَاتِ لِتَكْلِفَةِ اَلْعَمَلِ ، وَيُرَافِقَ اَلْعَمَلُ جَلَسَاتِ تَصْوِيرِ تَسَرُّبِ مِنْ مَوْقِعِ اَلْعَمَلِ أَوْ اَلتَّصْوِيرِ بِدَعْمٍ وَمُبَارَكَةٍ بَلْ رِعَايَةَ كُلِّ مَا يَتَّصِلُ بِالْعَمَلِ شَرِكَاتِ دِيكُورٍ ، أَثَاثٌ ، شَرِكَاتُ أَوْ مُؤَسَّسَاتِ أَزْيَاءٍ ، عُطُورٌ ، أَحْذِيَةٌ ، سَاعَاتٌ ، مَكْيَاجٌ ، مَإكَابْ ، كَرْزَمْتَكْ ، وَجَبَاتُ طَعَامٍ ، تَفَاصِيل لَا تَتَصَوَّرُهَا يَتِمُّ اَلتَّدْقِيقُ فِيهَا وَدَعْمِهَا مِنْ أَجْلِ دَقَائِقَ بَسِيطَةٍ . كَرْبَلَاء تُمَثِّلُ عِرَاقًا مُصَغَّرًا وَالْعِرَاقَ اَلْآنِ يُمَثِّلُ عَالِمًا مُصَغَّرًا .
كَرْبَلَاء اَلْعِرَاقَ اَلْآنَ عَالَم مُصَغَّرٍ ، إِعْلَامٌ وَإِعْلَانٌ حَقِيقِيٌّ مَجَّانِيٌّ بِبَثٍّ مُسْتَمِرٍّ لِسَاعَاتٍ طَوِيلَةٍ وَجَلَسَاتِ تَصْوِيرٍ سَتَبْقَى لَوْحَاتٍ وَاقِعِيَّةً تُجَسِّدُ اَلْعِشْقَ اَلْحُسَيْنِي .
لِذَا لِكُلِّ مَنْ يُنَادِي مِمَّنْ لَهُمْ أُفُقٌ ضَيِّقٌ بِدَعَوَاتِ تَقْلِيلِ اَلزَّائِرِينَ أَوْ أَنَّ هُنَاكَ إِنْفَاقًا غَيْرَ مُبَرَّرٍ ! نُرَدِّدُ بِثِقَةٍ مُطْلَقَةٍ كُلُّ مَا يُنْفِقُ دَاخِلِيًّا يُعَادِلُ تَكْلِفَةَ جَلْسَةِ تَصْوِيرٍ وَاحِدَةٍ أَوْ مَقْطَعٍ إِعْلَانِيٍّ أَوْ دِعَائِيٍّ لِدَقَائِقَ مَعْدُودَةٍ . هَذَا هُوَ اَلْأُفُقُ اَلْوَاسِعُ لِلِاسْتِثْمَارِ

شاهد أيضاً

قراءة لتظاهرات تشرين المرتقبة

رسول حسن نجم || التظاهر والإحتجاج حق كفله الدستور لجميع العراقيين ، لكن في هذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.