نائب مستقل: بقاء الكاظمي يضر بالعراق تحت اي “مبرر او عنوان”

تزايدت مساحة الرفض السياسي لتجديد الولاية للكاظمي لرئاسة الحكومة المقبلة تحت اي مبرر او عنوان، في وقت تسعى بعض الجهات السياسية الى منحه فرصة جديدة كخيار توافقي.

قال النائب المستقل علاء الحيدري في حديث صحفي، تابعته “الغدير”: ان ’’اي محاولة الابقاء على مصطفى الكاظمي رئيسا للوزراء، او احد افراد كابينته مرفوضة، اذ اصبح بقائهم يشكل ضررا على مصالح الشعب العراقي، كما ان العملية السياسية لا تتحمل تدوير الوجوه، وانما تتطلب شخصيات تمتلك برنامج حكومي متكامل مع سلطة رقابية مهنية لمجلس النواب، لتقديم منجز حقيقي يسهم بالقضاء على الانسداد والانغلاق السياسي‘‘.

واضاف الحيدري، ’’نحن امام منعطف خطير يهدد الشعب العراقي والعملية السياسية، وهو استمرار بقاء حكومة تصريف الاعمال بادارة السلطة في البلاد، وهذا رأي اكثر النواب المستقلين، الذين يرون بقاء الكاظمي على راس السلطة مخالف للقانون، ولقرارات المحكمة الاتحادية، التي اعتبرت حكومته بالمستقيلة والفاقدة للصلاحيات” مبينا انه ” لايحق لها التعاقد واقرار القوانين، مثل الموازنة والتعيينات والنقل”.

وتابع قائلا “يجب على القوى السياسية تشكيل حكومة جديدة باسرع وقت ممكن، مع تقديم تنازلات لكافة الاطراف، لصالح العراقيين واستمرار العملية السياسية‘‘.

شاهد أيضاً

المندلاوي يبحث مع رئيس هيئة الإعلام والاتصالات سبل تحسين جودة خدمات الهاتف النقال

بحث النائب الأول لرئيس مجلس النواب محسن المندلاوي مع رئيس هيئة الإعلام والاتصالات علي المؤيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *