منظمة حقوقية تحذر من خطر يهدد معتقلي الراي في السعودية

حذرت منظمة “سند” الحقوقية من خطر يهدد معتقلي الرأي “الشيخ سفر الحوالي” والداعية “سلمان العودة” في سجون السعودية في ظل انتهاكات ممنهجة بحقهما.

وقالت المنظمة إن المخاوف لا تزال تحيط حول مصير الشيخ الحوالي بسبب تدهور حالته الصحية في ظل الإهمال الطبي وصعوبة الحصول على الخدمة الصحية داخل السجن.

وتفاقمت صحة الشيخ الحوالي داخل السجن، خلال العامين الأخيرين، كونه كبير سن ويعاني من أمراض مزمنة، وسط أوضاع السجون في المملكة التي تقل بها مقومات الحياة الكريمة للبشر.

وازدادت المخاوف على صحة الشيخ الحوالي لاسيما بعد بضعة أيام من وفاة الحقوقي السعودي البارز عبد الله الحامد، نتيجة للإهمال الطبي في السجن.

وتستمر السلطات السعودية باحتجاز الشيخ الحوالي في السجن، منذ أن اعتقل في 12 يوليو 2018، مع أبناءه الأربعة.

وأصبح مصير قضية الداعية العودة مجهولة في ظل التكتم الإعلامي الذي تمارسه السلطات، فضلا عن التدهور الصحي الذي يعاني منه داخل السجن على مر الأشهر السابقة، بجانب الممارسات التعسفية والحرمان من الخدمات الصحية اللازمة.

ولا يزال مصير الداعية العودة مجهولا في ظل قضاء فقد الشفافية، وسياسة ولي العهد محمد بن سلمان التي تسعى للتضييق على الأصوات التي تعارضه، بجانب التكتم على أوضاعه الصحية وقضيته قضائيا.

 

انتهى م2

شاهد أيضاً

موسكو: على واشنطن معاقبة نفسها على ما فعلته في العراق قبل النطق بكلمة قانون

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إنه قبل النطق بكلمة “قانون”، يجب على واشنطن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *