الخارجية الإيرانية: الجمهورية الإسلامية ستواصل أنشطتها النووية ولا خيار لواشنطن سوى تقبّل الواقع الجديد

أكد مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية، علي باقري كني، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستواصل أنشطتها النووية وفقا للبنود في الاتفاق النووي موضحا أنه لا سبب يدعو طهران للتراجع عن سياساتها ما لم يلتزم الطرف الآخر بالاتفاق.

وقال باقري كني في تصريح لقناة الجزيرة، تابعته (الغدير)، إنه “لا خيار للولايات المتحدة سوى تقبّل الواقع الجديد، وإن العودة للاتفاق النووي تتطلب إرادة سياسة أميركية وأوروبية”.

وتساءل عن “جدوى وجود الأوروبيين في التفاوض ما لم يستقلوا بقراراتهم عن واشنطن”.

وكان مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية علي باقري كني قد اعلن في تغريدة له على تويتر ان مفاوضات فيينا الهادفة إلى الغاء العقوبات الأمريكية غير القانونية المفروضة على إيران ستبدأ يوم 29 نوفمبر الجاري.

شاهد أيضاً

الامارات تتحدث عن مساعٍ ’حقيقية’ لعودة العلاقات مع إيران

قال أنور قرقاش المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات، الثلاثاء، إن بلاده سترسل قريباً وفداً إلى إيران …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *