الأعرجي: وجود 10 آلاف إرهابي بمخيم الهول يمثل خطراً على العراق والمنطقة

أكد مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي، اليوم الأحد، أن وجود أكثر من عشرة آلاف إرهابي يعودون لسبعين دولة في مخيم الهول، يمثل خطراً على العراق والمنطقة.

وذكر المكتب الإعلامي لمستشار الأمن القومي في بيان تلقته (الغدير)، أن “الأعرجي استقبل بمكتبه اليوم، كبير مانحي البرامج الخاصة بالسلام ودعم الاستقرار ومدير برامج ابتكارات السلام في المعهد الأوربي للسلام بول سيلز، والوفد المرافق له، وجرى خلال اللقاء، بحث السبل الكفيلة بتعزيز التعاون بين العراق والمنظمات الدولية، فضلاً عن بحث الملفات المشتركة والجهود الدولية في هذا المجال”.

وقال الأعرجي، بحسب البيان، إن “العراق حريص جدا على التعاون مع المنظمات الدولية، ولديه الخبرة في التعامل مع ملف داعش ومخيمات النازحين”.

وأشار إلى أن “مخيم الهول وسجن غويران في الحسكة يشكلان تهديداً حقيقياً للمنطقة والعالم، وبعد حادث الهروب يتوجب على المجتمع الدولي القيام بواجبه، لإجبار الدول لتسلم رعاياها الدواعش ومحاكمتهم في بلدانهم، مبينا أن العراق قاتل داعش نيابة عن العالم وكان سبّاقاً بالمطالبة بتسليمه الدواعش العراقيين لدى قسد وتم تسلم المئات منهم لمحاكمتهم.

وأضاف الأعرجي، أن “وجود أكثر من عشرة آلاف إرهابي يعودون لسبعين دولة في مخيم الهول، وأن هذه الدول لا تسعى لتسلمهم ووجودهم يمثل خطرا على العراق والمنطقة، مطالبا المجتمع الدولي بأن يأخذ دوره في هذا الملف الخطير”.

من جانبه أشاد بول سيلز، بما تقوم به الحكومة العراقية من جهد في هذا الملف”، مشيراً إلى أن “هناك رؤية مشتركة مع العراق في أن الوضع الأمني صعب بعد الأحداث الأخيرة في الحسكة”.

شاهد أيضاً

بيان من مكتب السيد السيستاني بشأن “تغريدات” منسوبة له

اصدر مكتب المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني، في لبنان، اليوم الاثنين، بياناً جديداً. وقال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.