واشنطن تقيد استخدام لقاح جونسون آند جونسون

وضع المنظمون الأميركيون، أمس الخميس، قيودا صارمة على من يمكنه تلقي لقاح كوفيد-19 من شركة جونسون آند جونسون بسبب خطر الإصابة بمتلازمة تخثر الدم النادرة، وهي أحدث انتكاسة للحقنة.

وقالت إدارة الغذاء والدواء إنه يجب إعطاء حقنة جونسون آند جونسون للبالغين، التي حصلت على تصريح من الولايات المتحدة في فبراير 2021، فقط للذين لا يستطيعون تلقي لقاح مختلف أو لا يمكنهم الوصول إلى لقاحات كوفيد-19 المصرح بها أو المعتمدة، أو لأولئك الذين يطلبون لقاح جونسون أند جونسون على وجه التحديد.

وأوصت السلطات الأميركية لأشهر بأن يستخدم الأميركيون، الذين يرغبون بالحصول على لقاح مضاد لكوفيد-19، لقاح فايزر أو موديرنا بدلا من ذلك، بحسب ما ذكرت صحيفة الغارديان البريطانية.

وقال مسؤولو إدارة الغذاء والدواء في بيان إنهم قرروا تقييد لقاح شركة جونسون آند جونسون بعد إجراء مراجعات أخرى على البيانات المتعلقة بخطر الإصابة بجلطات دموية مهددة للحياة في غضون أسبوعين من التطعيم.

ويعد القرار هو أحدث قيود على لقاح الجرعة الواحدة من جونسون آند جونسون، الذي طغت عليه لقاحات أكثر فعالية من فايزر وموديرنا منذ فترة طويلة.

يشار إلى أنه في ديسمبر الماضي، أوصت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بإعطاء الأولوية للقاحي موديرنا وفايزر على لقاح جونسون آند جونسون، بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة.

وفي السابق، تعامل المسؤولون الأميركيون مع جميع اللقاحات الثلاثة بالمثل لأنه ثبت أن كل منها يوفر حماية قوية.

غير أن دراسات المتابعة أظهرت باستمرار فعالية أقل للقاح جونسون آند جونسون.

وبينما تندر الجلطات الدموية التي شوهدت مع لقاح جونسون آند جونسون، يقول المسؤولون إنها ما زالت تحدث. وقالت الشركة المصنعة للقاح إنها قامت بتحديث صحيفة وقائع لقاح كوفيد-19 الأميركية للتحذير من خطر الإصابة بتجلط الدم مع متلازمة نقص الصفائح (TTS)، وهي حالة نادرة ولكنها قد تهدد الحياة، بحسب ما ذكرت رويترز.

وتم الإبلاغ سابقًا عن حالات تجلط الدم مع متلازمة نقص الصفيحات، والتي تتضمن جلطات دموية مصحوبة بمستوى منخفض من الصفائح الدموية، لدى من حصلوا على لقاح جونسون آند جونسون.

وعدلت إدارة الغذاء والدواء الأميركية في يناير الماضي صحيفة الحقائق الخاصة بلقاح جونسون آند جونسون لتشمل خطر نقص الصفائح المناعية، بعد أشهر من اتخاذ منظم الأدوية في الاتحاد الأوروبي إجراء مماثل.

وقالت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، الخميس، إن مخاطر بتجلط الدم مع متلازمة نقص الصفائح، تستدعي الحد من استخدام جرعة واحدة من اللقاح بعد أن أجرت تحقيقا في الحالات المبلغ عنها.

الجدير بالذكر أن حوالي 18.7 مليون أميركي تلقوا لقاح جونسون آند جونسون المضاد لكوفيد-19 مقارنة بـ 217.5 مليون شخص تلقوا لقاح موديرنا و340.6 مليون شخص تلقوا جرعة فايزر، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

شاهد أيضاً

الصحة العالمية تكشف عن 80 حالة إصابة مؤكدة بجدري القرود في 11 دولة

أكدت منظمة الصحة العالمية، اليوم السبت، وجود 80 حالة إصابة بشرية بفيروس جدري القرود النادر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.