المسلمون في العراق والعالم يحيون اليوم ذكرى هدم مراقد أئمة البقيع (عليهم السلام)

يحيي المسلمون في العراق والعالم ذكرى هدم مراقد أئمة البقيع (عليهم السلام) على يد الفرقة الوهابية التكفيرية – المراقد – التي تقع في مدينة الرسول (المدينة المنورة) التي اختارها لتكون مقبرة قرب المسجد النبوي آنذاك.
وتشهد دول مثل العراق إيران وتركيا وباكستان وأفغانستان والهند وحتى وأمريكا وكندا ودول أوربية مسيرات جماهيرية للمطالبة بإعادة إعمار مراقد الأئمة الأطهار وقبور زوجات النبيّ صلى الله عليه وآله وقبور أصحابه في مقبرة البقيع في المدينة المنوّرة.

ويُطالب في كل ذكرى المسلمون المجتمع الدولي بذل الجهد وممارسة الضغط الشديد على النظام السعودي من أجل إعادة إعمار البقيع، وجعل يوم البقيع يوماً عالمياً.

كما ويطالب المسلمون جميع المنظّمات الحقوقية والمؤسسات العالمية المعنيّة بالتراث الإنساني والديني بالحوادث التي جرت على هذا الأثر النفيس وتسجيله ضمن الآثار والمطالبة بالحفاظ عليه باعتباره موقع تاريخي قديم يضم جثامين رجال عظماء كانت لهم الريادة في مجالات حقوق الإنسان والعلوم والمعارف والأخلاق وتركوا بصمات كبيرة في تاريخ الإنسانية والإسلام.

واليوم الـ 8 من شوال ذكرى هدم نظام آل سعود قبور أئمة البقيع بعد استيلائهم على المدينة المنورة في عام 1344 هـ بمساعدة بريطانيا، في حين يشيّد المسلمون سنة وشيعة الأضرحة على قبور الأئمة والأولياء الصالحين في مختلف بقاع العالم الاسلامي كمراقد أئمة أهل البيت عليهم السلام في العراق وإيران وأئمة أهل السنة في العراق ومصر واوزبكستان و…

وأئمة البقيع هم: الإمام الحسن المجتبى، والإمام علي السجَّاد، زين العابدين، والإمام الباقر، والإمام الجعفر الصادق (عليهم السلام)
انتهى. س.ت.

شاهد أيضاً

تحالف الفتح: الكرد والسنة أبدوا ارتياحهم وقبولهم بالمبادرات التي طرحها الإطار والمستقلون

أعرب النائب عن تحالف الفتح رفيق الصالحي، الأحد، عن أمله بانفراج الأزمة السياسية قريباً، قائلاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.