الزراعة تكشف عن خطة لاستثمار مياه الآبار في الري ببغداد والمحافظات الشمالية

كشفت وزارة الزراعة، اليوم الخميس، عن خطة للاستعانة بمياه الآبار في الموسم الشتوي المقبل لزراعة المحاصيل في بغداد والمحافظات الشمالية، فيما أكدت أن قانون الدعم الطارئ وفر احتياجات استدامة الأمن الغذائي في العراق.

وقال الوكيل الفني لوزارة الزراعة ميثاق عبد الحسين في حديث متلفز، تابعته “الغدير”، إن “مرور البلد بشح في المياه للسنة الثالثة على التوالي يحتم وجوب الاستعانة بتقنيات الري الحديثة لضمان الاستثمار الأمثل للمياه وهذه تحتاج إلى تخصيصات مالية”.

وأضاف، أن “الوزارة تنتظر التخصيصات المالية لدعم مشاريعها عموماً والقطاع الزراعي يحتاج إلى الكثير من الدعم وقانون الدعم الطارئ وفر احتياجات استدامة الأمن الغذائي كالأسمدة وتصليح الطائرات الزراعية والبذور التي تعتبر حلقة مهمة لاستدامة عملية الانتاج الزراعي”.

وحول مدى إمكانية دعم قطاع الزراعة بمياه الآبار لتقليل أشار شح مياه الأنهار أكد عبد الحسين أن “العراق يمتلك خزيناً استراتيجياً من المياه الجوفية وهناك خطة طموحة للاستعانة بمياه الآبار بالاتفاق مع وزارة الموارد المائية لاستخدامها في الري التكميلي وزيادة المساحات الزراعية التي من الممكن أن تعتمد على الري عبر المياه الجوفية”.

وتابع أن “هذه الرقعة الجغرافية لهذه الخطة للاستعانة بمياه الآبار تبدأ من شمال بغداد وتصل لمدن شمال العراق في حال عانينا من شح في المياه خلال الموسم الشتوي الذي سيبدأ في آيلول المقبل”.

وأكد أن “الموسم الزراعي الصيفي اعتمد على زراعة 505 من المساحات بسبب شح المياه وتحديد مساحات الموسم الشتوي المقبلة يتوقف على اجتماعات الزراعة مع وزارة الموارد المائية على ضوء ما يتوفر من خزين مائي”.

شاهد أيضاً

نينوى : الحشد الشعبي يعلن اعتقال إرهابي بـ”داعش” في الموصل

ألقت قوة من الحشد الشعبي على إرهابي في عصابات “داعش” الإجرامية في مدينة الموصل مركز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.