الامن النيابية: خروقات ديالى الأمنية تتحملها القيادات العسكرية في بغداد

حمل عضو لجنة الامن والدفاع النيابية النائب عبد الخالق العزاوي، الخميس، القيادات الأمنية في بغداد مسؤولية الخروقات في ديالى.

وقال العزاوي /للغدير/، ان “ديالى تعاني من تحديات امنية كبيرة ابرزها الفراغات في بعض المناطق والتي تحولت الى ماوى لفلول داعش الإرهابي”،

مؤكدا بان “هجمات التظيم في حلوان وبزايز كنعان وشيخي تاتي من تلك الفراغات”.

واضاف، ان “الخروقات التي تضرب ديالى بين فترة واخرى وتؤدي الى سقوط ضحايا تتحمل وزرها القيادات الامنية العليا في بغداد لانها تدرك طبيعة الوضع الامني وتحدياته”،

لافتا أن “مطاليبنا بتعزيز المحافظة بقوات اضافية لايزال معلق منذ عامين رغم الحاجة الامنية”.

واشار الى ان “امن ديالى مهم وهي خاصرة بغداد ونشاط خلايا داعش يبقى مصدر تهديد فعلي”،

مؤكدا “ضرورة دعم المحافظة لسد الفراغات ومسك الأراضي وانهاء ما تبقى من فلول الارهاب”.

وشهدت ديالى في الاونة الاخيرة سلسلة خروقات في بعض المناطق ما ادى الى سقوط ضحايا في صفوف المدنيين ومنتسبي القوى الامنية. انتهى م3

شاهد أيضاً

المقاتلات العراقية تنفذ ضربات على انفاق لداعش الارهابي في نينوى

اعلنت خلية الإعلام الأمني، اليوم الاحد، تنفيذ الطائرات العراقية لسلسلة ضربات على انفاق داعش. وذكرت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *