أكثر من 400 ألف وفاة في البرازيل منذ بدء جائحة كورونا

تخطت الحصيلة الإجمالية لضحايا فيروس كوفيد-19 في البرازيل ، عتبة الـ400 ألف وفاة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة في أكبر دولة في أميركا اللاتينية، في ثاني أعلى حصيلة وفيات إجمالية في العالم بعد الولايات المتحدة.

وقالت الوزارة إن البرازيل سجلت في الساعات الـ24 الفائتة وفاة ثلاثة آلاف مريض ومريض واحد بالفيروس، ونحو 70 ألف إصابة جديدة، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للضحايا إلى 401,176 وفاة.

وتأتي الهند في المرتبة الثانية عالميا من ناحية وفيات كورونا، بعد الولايات المتحدة، تتبعها على التوالي المكسيك والهند.

وتسببت الأزمة التي لا تزال تعصف بالبلاد بظهور سوق سوداء لبيع الأوكسجين في البرازيل.

وظهرت مؤخرا سلالة جديدة من فيروس كورونا في البرازيل، وضعت بعض لقاحات كورونا أمام مخاطر احتمالات عدم قدرتها على التعامل مع الفيروس المتحور.

وفي منتصف أبريل، اتهم الرئيس البرازيلي الأسبق، لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، الرئيس الحالي، جايير بولسونارو، بارتكاب “إبادة جماعية في البلاد”، وذلك لسوء تعامله مع الجائحة بشكل فظيع.

وأكد في مقابلة تلفزيونية أنه سيكون مرشحا “إذا لزم الأمر” من أجل التغلب على “فاشي مثل بولسونارو مرتكب إبادة جماعية لأنه مسؤول عن فوضى الوباء”.
انتهى .

شاهد أيضاً

أوبك: متوسط أسعار المنظمة بلغت 63.24 دولار للبرميل في نيسان الماضي

أعلنت منظمة أوبك، يوم الثلاثاء، ان متوسط أسعار المنظمة بلغت 63.24 دولار للبرميل الواحد في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *