سياسي إيزيدي: هناك مؤامرة استهدفت جماهير الحشد في الانتخابات الأخيرة

أكد السياسي الإيزيدي فهد حامد، الأربعاء، أن هناك مؤامرة استهدفت جماهير الحشد في الانتخابات البرلمانية الأخيرة.

وقال حامد في تصريح تابعته “الغدير”، إن “هناك مؤامرة سياسية استهدفت جماهير الحشد عبر ضرب الكتل السياسية المدافعة عنه في البرلمان”.

وأضاف أن “هذه المؤامرة التي جرت في نتائج الانتخابات تهدف لإضعاف الحشد الشعبي وتحجيم دوره في الفترة المقبلة، ولكنهم لن يستطيعوا القيام بتلك الخطوة”.

وكان الاطار التنسيقي قد اكد رفضه في وقت سابق من اليوم ، لنتائج أولية  للانتخابات وفق معطيات فنية واضحة وان ما ظهر في اليومين الماضيين من فوضى في اعلان النتائج وتخبط في الإجراءات وعدم دقة في عرض الوقائع قد عزز عدم ثقتنا بإجراءات المفوضية.

ودعا  الى التأكيد مجدداً على رفضنا لما اعلن من نتائج وان المضي بها يهدد بتعريض السلم الأهلي للخطر. انتهى م4

شاهد أيضاً

المفوضية تصدر موقفا جديدا حول طعون نتائج الانتخابات

أعلنت مفوضية الانتخابات، اليوم السبت انها  قبلت 234 طعناً بنتائج الانتخابات، وذلك بعد تقييمها 340 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *