طهران تصف تصريحات رئيس أذربيجان بـ“الملفقة” والمثيرة للاستغراب” وتصب في صالح العدو الصهيوني

وصفت طهران تصريحات الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف الأخيرة بأنها “ملفقة” ومثيرة للاستغراب، وقالت إنها تصب في صالح العدو الصهيوني.
ونفى المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده ما قاله علييف وخاصة ما يتعلق بتهريب المخدرات، وأن بلاده أغلقت طريق تهريب المخدرات من إيران إلى أرمينيا، فأوروبا، وذلك بعد استعادة أذربيجان السيطرة على جزء من حدودها مع إيران بعد أن كانت تحت سيطرة أرمينيا.
وقال زاده: إن “كيل الاتهامات الإعلامية من ذلك النوع يصب فقط في صالح الكيان الصهيوني الذي يهدف للتأثير على العلاقات الأخوية بين إيران وأذربيجان”.
وأكد، على دور بلاده التقدمي في مكافحة تجارة المخدرات قائلا :إن “تقديم إيران آلاف الشهداء والجرحى طوال العقود الأربعة الماضية لمكافحة تلك الظاهرة المشؤومة، يعد أحد مظاهر الجهود الحثيثة التي تبذلها في هذا الطريق”، مضيفاً أن “المؤسسات الدولية ذات الصلة صادقت على هذه الجهود في أكثر من مناسبة”.
وأشار خطيب زاده، إلى “الرسائل الإيجابية، التي تصل طهران من باكو “عبر قنوات خاصة”، مردفاً “يبدو أن باكو مصرة على التصريحات الإعلامية الفاقدة لأي أساس”.
وختم المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية بالقول:إن “طهران سترد على تلك التصريحات في المكان المناسب وكما يقتضي الأمر”.
وتشهد العلاقات بين باكو وطهران توتراً متصاعداً، وقبل يومين رد علييف على تصريحات إيرانية اتهمت بلاده بأنها تتعاون بشكل وثيق مع خصمها الصهيوني، وتحاول أن تجتذبها إلى “قره باغ” لتقترب من الحدود مع إيران.
ووصف علييف ذلك بأنه “ضرب من الهراء والسخافة، ومحاولة لتشويه سمعة أذربيجان في نظر المجتمع الإيراني”.

شاهد أيضاً

طهران: الكيان الصهيوني لا يحق له التحدث عن البرنامج النووي السلمي الإيراني

اكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة بان الكيان الصهيوني ليس في موقع يؤهله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *