“حزب الله العراق” :قرار بريطانيا بتصنيف “حماس” تنظيما إرهابيا يثبت حقيقة الانحياز والرضوخ للكيان الصهيوني

أكد المتحدث باسم كتائب حزب الله العراق، محمد محيي، أنّ قرار الحكومة البريطانية تصنيفَ حركة “حماس” تنظيماً “إرهابياً” “يثبت حقيقة الانحياز والرضوخ لكيان الاحتلال”.

وقال محيي، إنّ “الإجراء البريطاني لن يؤثر في مقاومة الشعب الفلسطيني، ولا سيما أنه اتُّخذ من دولة كانت السبب الأول في معاناته واغتصاب أرضه”.

وشدد على أنّ “السياسة البريطانية الظالمة لن تثني المقاومة عن أداء واجبها الشرعي في التصدي للاحتلال حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني المقدس”.

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، إسماعيل هنية، أعلن أمس السبت بدء تحرك واسع  لمواجهة وعزل قرار بريطانيا بشأن حظر “حماس”، واعتبارها حركة “إرهابية”.

وفي وقت سابق، قال عضو المكتب السياسي في “حماس”، محمود الزهار، للميادين، إنّ “القرار البريطاني بحقّ حماس هو لإرضاء إسرائيل ولدعم التطبيع”، لافتاً إلى أنّ “اللوبي الصهيوني في بريطانيا هو من حرّك القرار”.

بدورها، ردّت الفصائل الفلسطينية على قرار بريطانيا، قائلةً إنّ  “الشعب الفلسطيني، في قواه كافةً، موحَّد ويرفض قرار بريطانيا اعتبار حركة حماس منظمة إرهابية”.

كذلك، أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية القرار البريطاني، ووصفته بأنه “خضوع للضغط الإسرائيلي”، بينما اعتبرت السفارة الفلسطينية لدى المملكة المتحدة أن القرار “تماهٍ خطيرٌ مع أجندة دولة الاحتلال، التي تسعى لتجريم نضال الشعب الفلسطيني برمته، وقتل فرص التوصل إلى حل عادل وقائم على أساس القانون والقرارات الدولية”.

في موازاة ذلك، استنكر “حزب الله”  في لبنان قرار الحكومة البريطانية بحق “حماس”، وقال إنّ “هذا القرار خاطئ وظالم”.

وأعلنت وزيرة الداخلية البريطانية، بريتي باتيل، الجمعة الفائت، أنّ المملكة حظرت حركة “حماس”، وهي خطوة تنسجم مع موقفي الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي تجاه “حماس”. انتهى م4

شاهد أيضاً

الصحة توجه رسالة بشأن متحورات كورونا وتؤكد عدم وجود مبرر لإيقاف الدوام الحضوري بالمدارس

وجهت وزارة الصحة والبيئة، اليوم الثلاثاء، رسالة للمواطنين بشأن المتحورات الجديدة لكورونا، فيما حددت شرطاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *