الغدير تتحرى عن تظاهرات البصرة ونواب الإطار يتضامنون: نُريد طريق الحرير .. فيديو وصور

قال مراسل “الغدير” في محافظة البصرة، اليوم الجمعة، عن انطلاق تظاهرات شعبية مطلبية في المحافظة

واكد مراسلنا ان الالاف من أبناء البصرة تظاهروا عصر اليوم للمطالبة بتفعيل الاتفاقية الصينية العراقية .

وطالبوا في التظاهرة التي نظمت امام ميناء المعقل وشارك فيها نواب من بغداد والبصرة انجاز ميناء الفاو الكبير وتفعيل الاتفاقية العراقية الصينية وطريق الحرير .

وأضاف مراسلنا في حديثه الى ان وفدا  نيابيا شارك في التظاهرات وقد ضم الوفد عددا من أعضاء الإطار التنسيقي، اليوم الجمعة، بالتظاهرات الحاشدة التي شهدتها محافظة البصرة للمطالبة بإنجاز مشروع ميناء الفاو و تفعيل الاتفاقية الصينية.

و جدد نواب الاطار خلال مشاركته أبناء البصرة تظاهرتهم التي احتشدت امام شركة الموانئ العراقية ، مطالبته لمجلس النواب والحكومة القادمة بتفعيل الاتفاقية الاستراتيجية مع الصين وانضمام العراق لمبادرة الحزام والطريق و النهوض بالاقتصاد العراقي .

وشددوا على “أهمية الوقوف بوجه جميع المخططات الرامية الى عرقلة انجاز المشاريع الاقتصادية المهمة في الوسط و الجنوب و افقار أبناء تلك المحافظات”.

وفي وقت سابق اكدت النائب عن محافظة البصرة، زهرة البجاري، اليوم الجمعة، ان هناك دول تعرقل المشاريع المهمة التي تقف في جانب مصلحة البلاد والمواطنين.

وقالت البجاري في حوار متلفز، تابعته “الغدير” ان ”أهالي محافظة البصرة خرجوا اليوم بتظاهرة حاشدة للمطالبة بتنفيذ الاتفاقية الصينية وبناء ميناء الفاو الكبير”.

واشارت الى ان “الاتفاقية الصينية مهمة للشعب العراقي ولا بد من تطبيقها والارتباط بطريق الحرير”.

وشارك وفد نيابي ضم عدد من أعضاء الاطار الشيعي، اليوم الجمعة، بالتظاهرات الحاشدة التي شهدتها محافظة البصرة للمطالبة بإنجاز مشروع ميناء الفاو و تفعيل الاتفاقية الصينية.

و جدد نواب الاطار خلال مشاركته أبناء البصرة تظاهرتهم التي احتشدت امام شركة الموانئ العراقية ، مطالبته لمجلس النواب والحكومة القادمة بتفعيل الاتفاقية الاستراتيجية مع الصين وانضمام العراق لمبادرة الحزام والطريق والنهوض بالاقتصاد العراقي.

ادناه صور وفيديو عن التظاهرات:

 

 

شاهد أيضاً

ضربتين جويتين تغير على مفرزة لداعش في صلاح الدين

أعلنت خلية الإعلام الأمني، اليوم الأحد، قتل ثلاثة أفرد من عناصر داعش، بضربات جوية في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.